اعتقال ملياردير وموظفين جماعيين والتحقيقات تهدد بسقوط رؤوس كبيرة في ملف مافيا العقار

الداخلة الرأي: متابعات

قامت عناصر الأمن بمدينة الناظور، ظهيرة يوم الخميس 12 ماي الجاري، من توقيف رئيس مصلحة التصحيح والامضاء بالدائرة الثانية
بالناظور.

كما أسقطت التحقيقات الجارية حاليا على اعلى مستوى حول الملف المعروف محليا ب”الاستيلاء على عقارات الغير”، منعشا عقاريا مليارديرا و رئيس مقاطعة.

وكانت النيابة العامة باستئنافية الناظور ، قد فتحت تحقيقا بشأن شبكة استولت على أراضي الغير باستعمال وثائق مزورة وعقود عرفية لفائدة ملاك وهميين بمناطق البستان وبوعرك والناظور الجديد.

كما استمع الوكيل العام للملك باستئنافية الناظور، لأربعة عدول، يشتبه تورطهم في التزوير في محررات رسمية، والاستيلاء على عقارات الغير.

و خضع هؤلاء لتحقيق مطول، حول ملابسات نقل ملكية بعض العقارات عدة مرات بالرغم من توفر شهادات الملكية باسم الملاك الحقيقيين لدى المحافظة العقارية.

وقد مكنت التحقيقات المتواصلة التي قامت بها عناصر الأمن التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، منتصف نهار اليوم الخميس، من توقيف ثمانية أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 20 و43 سنة.

ويشتبه في ارتباط الموقوفين بشبكة إجرامية تنشط في تزوير وثائق ومحررات رسمية واستعمالها في إعداد ملفات مفبركة للحصول على تأشيرات دول أجنبية.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...