الإصابات تتخطى عتبة 4000 في اليوم والنظام الصحي يقترب من حالة الذروة

الداخلة الرأي : متابعة

 

حصيلة قياسية جديدة سجلها المغرب في عدد الإصابات بفيروس كورونا بعد تجاوزها 4000 حالة إصابة في اليوم الواحد، نصفها بجهة البيضاء سطات، فيما يقترب النظام الصحي من دخول حالة الذروة، جراء ارتفاع الحالات النشطة المصابة بالفيروس، في حين لا يزال عداد الوفيات بحصي يوميا إزهاق الفيروس أرواح العشرات من المغاربة، وهو ما يأتي في ظل استمرار مسلسل تشديد الإجراءات بالعديد من المدن، التي بدأت تعرف بعض الانفلات في الوضع الوبائي، رغم أن تمديد هذه الإجراءات بمدينة البيضاء، مثلا، لم يوقف استمرار ارتفاع عدد الحالات المصابة أو الوفيات أو الحالات الحرجة والخطيرة، والسبب حسب الأطباء، هو أنه رغم أهمية هذه الإجراءات، فإن سرعة انتشار الفيروس تفوقها بكثير.

وحسب المعطيات المتوفرة، تم تسجيل 4151 إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية، رفعت عدد الإصابات 186731 حالة، شفيت منها 154481 حالة، فيما توفي 3132 شخصا، بينما لا تزال 29118 حالة تتلقى العلاج بالمنازل والمستشفيات، متأثرة بارتفاع عدد الإصابات اليومية، مقارنة بعدد حالات الشفاء بما يعادل النصف منها فقط.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...