الخارجية الأمريكية تؤكد ثبات واشنطن على موقفها من مغربية الصحراء

الخارجية الأمريكية تؤكد ثبات واشنطن على موقفها من مغربية الصحراء. رغم الحملة المسعورة التي يقودها خصوم المغرب داخل مجلس الشيوخ الأمريكي بتحريض من الجزائر، أكدت إدارة جو بادين أن لا شيء تغير في موقف الولايات المتحدة الأمريكية بخصوص قضية الصحراء المغربية.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة “ستواصل دعم المسار الأممي من أجل التوصل إلى حل عادل ودائم للنزاع الذي طال أمده في المغرب”. وقال المتحدث خلال مؤتمر صحافي ردا على سؤال حول موقف إدارة بايدن “لا يوجد أي تحديث في الوقت الراهن. ما قلناه إجمالا لا يزال ساري المفعول” بشأن قضية الصحراء.

وأضاف “سنواصل دعم مسار الأمم المتحدة لتفعيل حل عادل ودائم لهذا النزاع الذي طال أمده في المغرب. وسنواصل دعم عمل المينورسو لمراقبة وقف إطلاق النار ودرء العنف في المنطقة”. ويرى المراقبون في تصريح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية “ردا صريحا على سعي الجزائر وتوابعها في محاولة إقناع بايدن بالتراجع عن اعترف أمريكا بمغربية الصحراء، وأن ما يقوم به نظام العسكر الجزائري لا يجد له صدى لدى صانع القرار الأمريكي، وأنه مجرد تكرار لأطروحة باتت مشروخة، ولم تعد تغري أي أحد عاقل في العالم”.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...