المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء دي ميستورا في جولة جديدة بالمنطقة

الداخلة الرأي: تلكسبريس

 

من المرتقب أن يبدأ المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء ستافان دي ميستورا في الايام المقبلة، جولة في المنطقة تقوده الى مخيمات تندوف، وسيجري دي ميستورا خلال هذه الزيارة اجتماعا مع قيادة جبهة الانفصال، وذلك في إطار مساعيه لاستئناف العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة بهدف إيجاد حل سياسي متوافق بشأنه النزاع الإقليمي المفتعل حول الصحراء المغربية.

وكانت مصادر متطابقة قد تحدثت في وقت سابق، عن زيارة مرتقبة سيقوم بها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء ستافان دي ميستورا إلى المنطقة بين شهري شتنبر واكتوبر المقبل.

ويذكر أن المبعوث الأممي ستيفان دي مستورا قد أجرى خلال زيارته للمغرب في يوليوز الماضي، مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، وذلك بحضور السفير، الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة عمر هلال.

وخلال هذا اللقاء، ذكر الوفد المغربي دي ميستورا بثوابت موقف المغرب، من أجل ايجاد حل سياسي، قائم بشكل حصري على المبادرة المغربية للحكم الذاتي، في إطار السيادة الوطنية والوحدة الترابية للمملكة. كما اكد الوفد المغربي تشبث الممكة المغربية بالمسلسل السياسي للموائد المستديرة، طبقا للقرار 2602، والذي يدعو إلى التوصل إلى حل سياسي “واقعي، عملي، مستدام، وقائم على التوافق” لهذا النزاع الإقليمي.

ويذكر أن مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية تحظى بتاييد العديد من الدول الوازنة، كان اخرها اسبانيا التي اعلن انها تيؤيد المقترحالمغربي وتعتبره الحل الاساس  وذو  مصداقية لانهاء النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية الذي عمر عقودا من الزمن.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...