هل يتجدد الصراع بين الاباء والمدارس الخصوصية بعد فرضها الزامية تسديد الواجب المدرسي لشهر يوليوز

الداخلة الرأي :متابعات

تسود حالة من التذمر في نفسو آباء وأولياء التلاميذ، بعد إخبارهم من طرف المؤسسات الخصوصية، بضرورة أداء واجبات تمدرس أبنائهم الخاصة بشهر يوليوز.

وانتقدت الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأولياء التلاميذ بالمغرب، قرار المطالبة بواجبات شهر يوليوز، رغم أن جل المستويات الدراسية اقتربت من انهاء المقرر الدراسي.

كما استنكر أحمد العبادي عضو فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، في سؤاله الموجه إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، مسألة فرض أداء الواجب المالي لشهر يوليوز.

ووصف عضو فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، هذا الإجراء بالمجحف، مستدلا على ذلك بنموذج من مدينة الرباط لمدرسة خاصة (م. س).

وطالب العبادي، باتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل إنصاف وحماية أولياء من هذا الإجراء، مع المراقبة من طرف الوزارة، بخصوص أداء رسوم التسجيل السنوية، والتي غالبا ما تكون باهظة ومكلفة بالنسبة للأسر. الجريدة24



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...