المغرب يتجه لأن يسمح للمرأة بالحصول على جواز سفر لإبنها رغم عدم موافقة الزوج

الداخلة الرأي :متابعات

تتجه الحكومة لإنهاء معاناة المغربيات، خاصة المطلقات منهن، في الحصول على الوثائق الإدارية لأبنائهم القاصرين لاسيما جواز السفر.

وفي هذا الصدد، أعلن عبد الوافي لفتيت، وزیر الداخلية، ضمن جوابه على سؤال كتابي لأحد فرق البرلمانية بمجلس النواب، أن “وزارة الداخلية ووزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، يعملان حاليا على دراسة إمكانية وضع إطار قانوني يمنح الأم حق إعداد جواز سفر الفائدة طفلها القاصر دون موافقة صريحة مسبقة من الأب”.

ونقلت “رسالة الأمة”، عن لفتيت، قوله إن “المفهوم من هذا أن الموافقة ستكون ضمنية ما لم يطلب أب الطفل القاصر من المحكمة إصدار قرار يمنع الأم من إنجاز هذا الجواز دون موافقته، وفي حالة النزاع بين الأبوين يستوجب ذلك اللجوء إلى القضاء”.

يشار إلى أن من الأمهات المغربيات، وخاصة المقيمات بالخارج، لا سيما المطلقات منهن ، تجدن صعوبات كبيرة في إعداد الوثائق الثبوتية الرسمية لأبنائهن من قبيل جواز السفر وبطاقة التعريف الوطنية داخل الوطن أو خارجه، وذلك بسبب رفض الآباء إعداد تلك الوثائق.

وتنص مسطرة الحصول على جواز السفر بالنسبة للقاصر تتطلب قيام نائبه الشرعي بالنيابة عنه في إنجاز مسطرة طلب تسليم جواز السفر ، والذي يكون غالبا هو أب القاصر وفي حالة وفاته تؤول النيابة الشرعية للأم. وفي حالة تعذر حضوره يمكنه توكيل من ينوب عنه.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...