الداخلة.. انطلاق الموسم التكويني لمتدربي الأطر النظامية للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين

الداخلة الرأي :

انطلق، اليوم الاثنين بالداخلة، الموسم التكويني للمتدربات والمتدربين (فوج 2022) من الأطر النظامية للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالداخلة – وادي الذهب.

وبهذه المناسبة، نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لقاء تواصليا يندرج في إطار تعزيز الهوية المهنية للأطر النظامية للأكاديمية برسم السنة التكوينية 2021-2022.

واستهل هذا اللقاء، الذي تميز باستقبال المتدربات والمتدربين الجدد، بكلمة توجيهية لوزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، عبر تقنية المناظرة المرئية، أكد خلالها على نبل المهمة المنوطة بنساء ورجال التعليم، مشيدا بالجهود المبذولة من طرف جميع المتدخلين في القطاع لضمان نجاح جميع مراحل هذا الاستحقاق الوطني الهام. وأبرز السيد بنموسى أن الإجراءات التنظيمية الجديدة المعتمدة في مباراة توظيف الأساتذة مكنت “من تحسين موثوقية النتائج وتعزيز الشفافية وضمان تكافؤ الفرص بين المترشحات والمترشحين واعتماد مبدأ التميز والتفوق لانتقاء أجود الكفاءات العلمية والمعرفية والمهنية”.

من جانبها، أبرزت مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، الجيدة اللبيك، أن المتدربات والمتدربين الجدد (فوج 2022)، أبانوا عن كفاءات وقدرات معرفية جيدة خلال مباراة التوظيف، التي مرت في ظروف تطبعها الشفافية والموضوعية والنزاهة.

وأضافت السيدة اللبيك أن هذا الاستحقاق الوطني يعكس الجهود الذي تبذلها الوزارة الوصية لأجل الاهتمام بالعنصر البشري، باعتباره الآلية المثلى لتحقيق الجودة التعليمية والنهضة التربوية التي ستساعد على أجرأة وتعزيز النموذج التنموي الجديد.

وخلال هذا اللقاء، قدم مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالداخلة – وادي الذهب، محمد أبيط، عرضا تأطيريا حول الانطلاقة الرسمية لتكوين الأطر النظامية (فوج 2022) برسم السنة التكوينية 2021-2022.

وتطرق السيد أبيط، خلال هذا العرض، إلى التأهيل المهني بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لأطر الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي الأطر النظامية للأكاديميات، وكذا التأهيل المهني بنفس المركز للأساتذة الأطر النظامية للأكاديميات (سنتان من التكوين)، كما قدم لمحة تعريفية عن المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين وآفاقه المستقبلية.

وعلى المستوى الوطني، شرع 15 ألف مترشح ناجح في مباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية لمهن التربية والتكوين (دورة دجنبر 2021)، اليوم الاثنين، في تكوين تأهيلي لمدة سنتين في أفق ممارستهم لمهنة التدريس.

ويتعلق الأمر بـ 7700 مدرسا بسلك التعليم الابتدائي و7300 بسلك التعليم الثانوي، التحقوا بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بمجموع التراب الوطني.

وكانت مباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية لمهن التربية والتكوين قد جرت في 19 نونبر الماضي، وتميزت بمضاعفة عدد المناصب المخصصة لمادة اللغة الأمازيغية، لتنتقل من 200 منصب سنة 2021 إلى 400 منصب سنة 2022، وتخصيص، لأول مرة، مناصب بسلك التعليم الثانوي في تخصصي “الاقتصاد والتدبير” و”التكنولوجيا”.ا



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...