بنموسى يتدارس حلولا رقمية لمواصلة التعليم عن بعد جراء “أوميكرون”

الداخلة الرأي:

بنموسى يتدارس حلولا رقمية لمواصلة التعليم عن بعد جراء “أوميكرون” .

قاد ارتفاع الحالات الإيجابية المسجلة بخصوص فيروس كورونا، وكذا انتشار “أوميكرون” شکیب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، عمليا، إلى عقد جلسة عمل مع عز العرب حسیبی، مدير الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات (ANRT)، خصصت لتدارس الحلول الرقمية التي من شأنها ضمان الاستمرارية البيداغوجية عندما تقتضي الحالية الوبائية تبني أحد أنماط التعليم غير الحضوري.

وكشف بنموسى، في تدوينة له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي (فايسبوك)، تشديده على ضرورة وضع حلول من شأنها ضمان التكافؤ والإنصاف وتقليص الفوارق بين التلميذات والتلاميذ، داعيا إلى تبني مقاربة تراعي خصوصيات مختلف الأسلاك والمستويات التعليمية.

وأضاف الوزير أن الحلول التي سيتم تنزيلها تدريجيا ستشكل فرصة من أجل الانتقال السلس نحو نظام تعليمي يزاوج بين التعليم الكلاسيكي والتعليم الرقمي، مع الأخذ بعين الاعتبار عامل الجودة بغية الارتقاء بمستويات التعليم والتعلم.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...