الفيدرالية المغربية لناشري الصحف تقدم لبنسعيد مذكرة التعديلات على قانون الصحافة

الداخلة الرأي :

قدمت الفيدرالية المغربية لناشري الصحف، مساء يوم أمس الخميس، في لقاء مع المهدي بنسعيد وزير الشباب والثقافة والتواصل، تصورها للقضايا المطروحة على المهنة، ومذكرة أولية حول التعديلات الجزئية على قانون الصحافة،إلى جانب تقديم شروحات إضافية على المذكرة التي رفعناها حول منظومة الدعم العمومي.

وأفاد بلاغ للفيدرالية المغربية لناشري الصحف، أنه خلال اللقاء تم طرح قضية القرار الوزاري الاقصائي الذي وقعته وزيرة المالية حول الصحف المؤهلة لنشر الإعلانات القانونية الخاصة بالشركات المدرجة في البورصة وطالبنا بتغييره.

وأضافت الفيدرالية، أنها طالبت من جهة أخرى بالاسراع في تعديل الدورية والمرسوم اللذين سيمكنان الصحافة الإلكترونية من نشر الإعلانات الإدارية والقضائية، وفيما يخص العلاقة مع شركات الويب العملاقة اقترحنا البداية باتخاذ قرار امتناع المؤسسات العمومية من اللجوء إلى فايس بوك وغوغل لنشر إعلاناتهم في أفق تحديد إطار شامل للتعامل مع “الكافا”.

وشددت الفيدرالية المغربية لناشري الصحف، خلال ذات اللقاء، على الإسراع بالانكباب على المشاكل الهيكلية للقطاع وخصوصا الخطة الوطنية لتنمية قراءة الصحف وتعزيز المجهود التأهيلي الخاص بالصحافة الجهوية التي تمثل إعلام القرب في إطار تعاقد ثلاثي بين المركز والجهات والإعلام الجهوي.

وثمنت الفيدرالية، مبادرة الوزارة لعقد لقاء موسع لكل الشركاء في الأيام القادمة لأخذ قرارات حاسمة في قضايا المهنة التي لا تنتظر التأجيل.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...