بعد الهزيمة.. استقالة جماعية لقيادة “البيجيدي”

الداخلة الرأي:

بعد الهزيمة.. استقالة جماعية لقيادة “البيجيدي” . أحدثت النتائج الهزيلة، التي حصل عليها حزب العدالة والتنمية في انتخابات الثامن من شتنبر الجاري، زلزالا قويا هز أركان “البيجيدي”، الذي عقدت أمانته العامة أول أمس، اجتماعا استثنائيا، اتخذت على إثره قرارا باستقالة جميع أعضائها. وقالت الأمانة العامة للحزب، في بلاغ لها، إنها تتحمل كامل مسؤوليتها السياسية عن تدبيرها لهذه المرحلة، مؤكدة أن أعضاءها،

وفي مقدمتهم سعد الدين العثماني، الأمين العام، قرروا تقديم استقالتهم من الأمانة العامة مع استمرارها في تدبير شؤون الحزب طبقا لمقتضيات المادة 102 من النظام الداخلي للحزب. البلاغ نفسه أشار إلى أن الأمانة العامة “للبيجيدي” دعت لعقد دورة استثنائية للمجلس الوطني يوم 18 شتنبر الجاري، من أجل تقيیم شامل للاستحقاقات الانتخابية واتخاذ القرارات المناسبة.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...