دراسة.. جرعة واحدة من اللقاح تخفض العدوى بين أفراد المنزل الواحد بنسبة 50 في المائة

الداخلة الرأي :

أظهرت دراسة أنجزتها وكالة الصحة العامة في إنجلترا أن جرعة واحدة من لقاح “فايزر” أو “أسترازينيكا” يمكن أن تقلص احتمال انتقال فيروس كورونا بنسبة تصل إلى النصف تقريبا بين قاطني منزل واحد حيث يكون خطر العدوى مرتفعا.

وأكدت الوكالة، في بيان، أن الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس بعد ثلاثة أسابيع من تلقي جرعة من اللقاح، أقل عرضة بنسبة 38 في المائة إلى 49 في المائة من أولئك الذين لم يتم تلقيحهم، لنقل الفيروس إلى أفراد أسرهم.

ويتشابه هذا المستوى من الحماية الذي لوحظ في اليوم الرابع عشر بعد التلقيح بغض النظر عن عمر الشخص الذي تم تلقيحه أو عدد أفراد الأسرة.

وقد شملت هذه الدراسة 57 ألف شخص من 24 ألف أسرة، حيث ثبتت إصابة شخص تلقى اللقاح، وتمت مقارنتهم بنحو مليون شخص غير محصنين.

واعتبرت الوكالة الأسر أماكن “عالية الخطورة” لناحية انتقال العدوى، مضيفة أنه “يمكن تسجيل نتائج مماثلة في أماكن ذات مخاطر انتقال مماثلة، من قبيل السكن المشترك والسجون”.

وتشير الوكالة إلى أن جرعة واحدة من اللقاح يمكن، أيضا، بعد أربعة أسابيع، أن تقلل من ظهور الأعراض بنسبة 60 إلى 65 في المائة.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...