الصيادلة يؤجلون الإضراب لإفساح المجال أمام العثماني لتشكيل الحكومة

الداخلة الرأي:

قرر الصيادلة تأجيل الإضراب الذي كان من المزمع تنظيمه في 30 من مارس، لإفساح المجال لسعد الدين عثماني رئيس الحكومة المعني لتشكيل الحكومة، وتعيين وزير صحة، كجهة رسمية يمكن تقديم الملف المطلبي للصيادلة.
 
ولم يتم الكشف بعد عن الموعد الجديد للإضراب، الذي من المنتظر أن تحسم الأجهزة في تاريخه خلال الاجتماعات المقبلة.
 
وأكد مصدر من نقابة الصيادلة، أن إرجاء الإضراب الذي يتزامن مع إضراب أطباء القطاع الخاص، اقتضته “المصلحة الوطنية” لأن هذه الخطوة ستأثر على القطاع والمرضى بشكل كبير، حسب ما أوردته يومية “الأحداث المغربية”.
 
وكانت الفيدرالية الوطنية لنقابات الصيادلة بالمغرب، قد أكدت عزمها الدخول في إضراب وطني شامل خلال نهاية شهر مارس، وذلك “من أجل الاحتجاج على الفوضى التي بات يعرفها قطاع الدواء والمستلزمات الطبية بالمغرب”، واحتجاجا ضد “الصمت المطبق لوزارة الصحة اتجاه ملفها المطلبي”‫.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...