أكادير. غرق فتاتين في مسبح بفندق مصنف

الداخلة الرأي:

تحولت إجازة إحدى الأسر بمناسبة إحتفالات رأس السنة، إلى مأتم بعد غرق فتاتين في مسبح وسط فندق مصنف بأكادير، يوم أمس الجمعة، بحسب ما أكدته مصادر مسؤولة.

تفاصيل الحادث، أن الفتاتين الهالكتين، كانتا رفقة عائلتهما من أجل قضاء إجازة نهاية السنة  بفندق فخم ، وخلال يوم أمس وبحدود الساعة الثانية بعد الزوال، توجهت الفتاتين صوب مسبح الفندق من أجل السباحة فيه ولم تكن لديهن الخبرة الكافية مما أدى إلى غرقهن، دون أن يجدن من ينقدهن من الغرق وهو الحادث الذي كشف عن عدم وجود معلم السباحة في وقت غرق الفتاتين.

الحادث حول فضاء الفندق إلى ارتباك حقيقي، وحزن لمن عاينوا وجود جثثي فتاتين خطفهما الموت، وتم الاتصال بالوقاية المدنية ومصالح الأمن إلى الفندق وبعد الكشف عليهن من قبل مسعفي الوقاية المدنية تبين أن فتاتين قد فارقتا الحياة.

وقامت مصالح الأمن وسط تكتم شديد عن الخبر، بإحالة الجثتين إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...