المنتخب المغربي يفوز بصعوبة على المنتخب الليبي‎

الداخلة الرأي:- حقق منتخب المغرب لكرة القدم فوزا صعبا على نظيره الليبي 1-صفر أمس الجمعة على ملعب ادرار في اكادير في الجولة الاولى من منافسات المجموعة السادسة المؤهلة الى نهائيات امم افريقيا 2017 في الغابون.وضغط المنتخب المحلي منذ البداية بهجوم مكثف وسنحت له فرصتان غير خطرتين في ثلث الساعة الاول قابله تكتل دفاعي صلب من الجانب الليبي مع تألق للحارس محمد نشنوش.وبدا المنتخب المغربي بمستوى متواضع في الشوط الاول لا يرقى الى ما هو متوقع منه وطبع التسرع والاستعجال جميع محاولاته, وكانت ابرز فرصة بعدما تبادل عصام العدوة الكرة مع نور الدين امرابط الذي اعادها له عرضية من الجهة اليمنى تابعها الاول بيسراه دون تركيز فابتعدت كثيرا عن القائم الايمن (41).وفي الشوط الثاني, وبعد فرصة ضائعة من ركلة حرة ومتابعة بجانب القائم الايمن (48), اقتتح عمر القدوري التسجيل بعد كرة عالية بعيدة من حسين خرجة الى نور الدين امرابط في الجهة اليمنى عكسها الاخير امام المرمى عالجدها القدوري بيسراه على يمين نشنوش (51).واهدر منير عوبادي فرصة اضافة الهدف الثاني اثر كرة رفعها عمر القدوري من الخلف وحولت الى ركنية في اللحظة الاخيرة(65).وتحكم المغربيون بمجريات اللقاء وتعددت المحاولات مع التبديلات التي اجراها المدرب بادو الزاكي, وكثرت الفرص الضائعة دون زيادة في الغلة مع استمرار تألق الحارس نشنوش خصوصا في الكرات العالية المرفوعة من الركلات الركنية.في المقابل, نشط الليبيون في الدقائق الاخيرة المرمى المغربي مرتين وكانوا قاب قوسين او ادنى من ادراك التعادل لكن الحظ وقثف في صف الحارس منير المحمدي (85 و90+5).وتلعب الاحد توغو مع ليبيريا ضمن المجموعة ذاتها



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...