وزارة الصحة تستعين بالأطباء والممرضين المتطوعين خوفا من تفشي كورونا

الداخلة الرأي / متابعة

في تطور جديد للإجراءات التي اتخذتها وزارة الصحة من أجل مكافحة أي تصاعد محتمل للإصابات بفيروس كورونا، شرعت وزارة الصحة في تعزيز الأطر الصحية، وخاصة في التخصصات التي تشرف على استشفاء المرضى المصابين عن طريق فتح الباب أمام الأطباء والممرضين من أجل التطوع للانضمام إلى الأطقم الصحية، التي تكافح الوباء بالمستشفيات العمومية إذا ما تطلب الأمر ذلك.
وفي هذا السياق، أعلنت المديرية الجهوية للصحة بالدار البيضاء- سطات أنها بصدد إعداد لائحة احتياطية لمتطوعين من مهنيي الصحة، قصد الاستعانة بخدماتهم إن اقتضت الضرورة ذلك، في ظل جائحة فيروس كورونا.
وأكدت المديرية على فتح باب الانخراط في هذه العملية لمهنيي الصحة، بما فيهم المتقاعدون، من أطباء عامين واختصاصيين، وممرضين من مختلف التخصصات.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...