فنانو الصحراء يستنكرون إقصائهم من طرف وزارة الثقافة

الداخلة الرأي: مراسلة


استنكرت الفرق المسرحية بالأقاليم الصحراوية الإقصاء الغير مفهوم الذي تعرض له المسرح الحساني من خلال عدم انتقاء عروض مسرحية حسانية للمشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان الوطني للمسرح الذي ستحتضنه مدينة تطوان من 15 إلى 22 نونبر 2019. استنكرت الفرق المسرحية بالأقاليم الصحراوية الإقصاء الغير مفهوم الذي تعرض له المسرح الحساني من خلال عدم انتقاء عروض مسرحية حسانية للمشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان الوطني للمسرح الذي ستحتضنه مدينة تطوان من 15 إلى 22 نونبر 2019.


وحملت الفرق المسرحية مسؤولية هذا الإقصاء لوزارة الثقافة والشباب والرياضة، واعتبروه تهميشا
وإقصاء متعمدا للمسرح الحساني والثقافة الحسانية باعتبارها مكون من مكونات الثقافة المغربية التي حث جلالة الملك على العناية بها والتعريف بها وتكريم اهل الفن والثقافة والإبداع على غرار كل مكونات الهوية المغربية الموحدة.
ولم تضم لائحة العروض المسرحية المنتقاة أي عرض مسرحي حساني من الجهات الجنوبية الثلاث التي تشكل نصف التراب الوطني، علما ان المسرح الحساني توج في الدورة العشرين بالجائزة الكبرى للمهرجان. ودعت الفرق المسرحية الحسانية حسن عبيابة، وزير الثقافة والشباب والرباضة، لتصحيح هذا الوضع الذي يضرب عرض الحائط المجهودات التي قامت بها الوزارة في السنوات الأخيرة من خلال دعم الفرق المسرحية الحسانية وتشجيع الممارسة المسرحية بالأقاليم الجنوبية تنفيذا للتوجبهات الملكية وتنزيلا لمقتضيات المكون الثقافي من النموذج التنموي الذي اعطى انطلاقته جلالة الملك محمد السادس خلال زيارته للأقاليم الجنوبية في نونبر من سنة 2015.


وقد اعلنت وزارة الثقافة والشباب والرياضة، يوم الأربعاء 30 أكتوبر، عبر بوابتها الإلكترونية عن نتائج انتقاء الأعمال المسرحية المشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان الوطني للمسرح والتي بلغ عددها إثنتى عشر عرضا مسرحيا تتوزع على خمس جهات فقط، ويتعلق الأمر بأربعة عروض من جهة اارباط سلا القنيطرة، واربعة عروض من جهة طنجة تطوان الحسيمة، وعرضين مسرحيين من جهة الدار البيضاء سطات، وعرض واحد من كل من جهتي فاس مكناس ، وسوس ماسة، وذلك عقب اجتماع لجنة الاتتقاء يومي 24 و25 أكتوبر.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...