موجة انتقاد للرئيس الموريتاني بسبب “مغربة” عرس ابنته

تعرض الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لانتقادات واسعة بسبب حفل زواج ابنته، الذي جرى على الطريقة المغربية مائة بالمائة، وبحضور فرق موسيقية أيضا مغربية.وأثار حفل زفاف ابنة الرئيس الموريتاني على الطريقة التقليدية المغربية جدلا واسعا في الشارع الموريتاني، واحتدم الجدل على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي حول أسباب تخلي الأسرة الحاكمة عن التقاليد الموريتانية في الاحتفال بالزواج.ونقل موقع العربية عن مراسلته في نواكشوط أن ابنة الرئيس محمد ولد عبدالعزيز ظهرت في حفل زفافها الذي نظم، الخميس الماضي، في زي مغربي في مختلف مراحل العرس، بينما ارتدى العريس جلبابا مغربيا، وأحيت العرس فرق موسيقية مغربية، كما تمت الاستعانة بمنظمي حفلات الزفاف المغربية لحمل العروس على هودج “العمارية”، طبقا لتقاليد المغرب.ويبدو أن عائلة الرئيس لم تخطط لظهور صور ومقاطع فيديو لحفل الزفاف وانتشارها على نطاق واسع.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...