الداخلة.. تسليط الضوء على ريادة الأعمال والابتكار

الداخلة الرأي :

شكل موضوع “الإبداع والابتكار في ظل المعتاد الجديد”، محور المؤتمر الدولي الثاني لريادة الأعمال والإبداع والابتكار التدبيري الذي افتتحت أشغاله، اليوم الأربعاء بالداخلة، بمشاركة مجموعة من الباحثين والجامعيين المغاربة والأجانب.

ويهدف هذا الحدث العلمي، المنظم من طرف المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة، بشراكة مع مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب والمركز العلمي للبحث العلمي والتقني وجامعة كومنولث فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية، إلى تبادل وتقاسم الخبرات ونتائج الأبحاث حول جميع جوانب ريادة الأعمال والإبداع وتدبير الابتكار.

كما يروم هذا المؤتمر الدولي، المنظم على مدى يومين احتفاء بالذكرى السابعة والأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة، تقديم تأملات معمقة حول منطق الإبداع والابتكار، بهدف تحسين مؤهلات المشاركين من حيث إدراك الحاجة إلى تجديد ممارساتهم في ما يخص نموذج التطورات الدائمة التي يشهدها عالم الأعمال.

وفي كلمة بهذه المناسبة، قال مدير المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة، عزيز سير، إن هذا الحدث العلمي الدولي يجمع ثلة من الأكاديميين والمهنيين والخبراء لمناقشة مواضيع تهم ريادة الأعمال والابتكار التدبيري في مختلف التخصصات.

وأبرز السيد سير أن جهة الداخلة – وادي الذهب تزخر بمؤهلات كبرى في مجال ريادة الأعمال، لكونها وجهة سياحية مبتكرة تتوفر على منتجات تتلاءم مع المنظومة البيئية الجهوية.

من جانبه، أبرز نائب الرئيس المكلف بالبحث والابتكار بجامعة كومنولث فرجينيا، سريراما راو، في تصريح لقناة (M24) الإخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، عمق العلاقات التاريخية ومختلف مجالات التعاون التي تجمع بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، لاسيما في المجال الأكاديمي.

وفي هذا الإطار، عب ر السيد راو عن إعجابه بقدرات ومواهب طلبة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة، مؤكدا العزم على إرساء تعاون مع هذه المؤسسة الجامعية في العديد من المجالات، خاصة الابتكار.

وجرى، على هامش هذا المؤتمر، التوقيع على ثلاث مذكرات تفاهم، الأولى بين المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة ومجلس جهة الداخلة – وادي الذهب وجامعة كومنولث فرجينيا حول تطوير التبادلات الأكاديمية والثقافية، من أجل تعزيز الابتكار وتحسين جودة التعليم والتعلم.

وتهدف الاتفاقية الثانية، الموقعة بين جامعة كومنولث فرجينيا وجامعة ابن زهر، إلى تعزيز التعاون وتدويل التعليم العالي في هاتين المؤسستين، فيما تم التوقيع على الاتفاقية الثالثة بين جامعة كومنولث فرجينيا والمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة.

وتميز هذا المؤتمر بحضور، على الخصوص، والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر، ورئيس المجلس الجهوي الخطاط ينجا، ورئيس جامعة ابن زهر بأكادير عبد العزيز بنضو، بالإضافة إلى وفد مهم من جامعة كومنولث فرجينيا وطلبة دكتوراه مغاربة وأجانب، وثلة من أساتذة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير والمدرسة العليا للتكنولوجيا.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...