الداخلة.. لقاء تحسيسي حول الرضاعة الطبيعية من أجل استثمار أفضل في تنمية الطفولة المبكرة

الداخلة الرأي:

تم، أمس الخميس بالداخلة، تنظيم لقاء تحسيسي حول الرضاعة الطبيعية من أجل استثمار أفضل في تنمية الطفولة المبكرة.

ويأتي هذا اللقاء، المنظم بمبادرة من المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم وادي الذهب، في سياق الحملة الوطنية لتشجيع الرضاعة الطبيعية التي تندرج في إطار البرنامج الوطني للتغذية.

وأكد المكلف بالبرنامج الرابع للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية (الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة)، محمد التروزي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا اللقاء التحسيسي الأول يهدف إلى تشجيع النساء على الرضاعة الطبيعية المبكرة والحصرية، وتسليط الضوء على فوائدها الصحية.

وفي تصريح مماثل، سلطت المسؤولة عن خلية التواصل والتربية الصحية والتحسيس بالمندوبية الإقليمية للصحة، فوزية فشار، الضوء على دور وفوائد حليب الأم على صحة الطفل، مبرزة أن الوزارة تبذل المزيد من الجهود لتحقيق الهدف الوطني لسنة 2025، وهو معدل رضاعة طبيعية مبكرة وحصرية بنسبة 50 في المئة خلال الأشهر الستة الأولى من حياة الطفل.

وعرف هذا اللقاء التحسيسي حضور طلبة من المعهد العالي للمهن التمريضية وتقنيات الصحة وممثلين عن جمعيات المجتمع المدني.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...