بوريل يرد على رسالة 19 نائبا بشأن الموقف الأوروبي من الصحراء

الداخلة الرأي : متابعات

جدد الممثل السامي للاتحاد الأوروبي المكلف بالشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيف بوريل، التأكيد على “دعم الاتحاد الأوروبي الكامل” للمسار الذي تشرف عليه الأمم المتحدة، لإيجاد “حل سياسي عادل ودائم ومقبول لنزاع الصحراء.

وأكد بوريل، في رده على رسالة وجهها إليه 19 نائبا أوروبيا في 23 مارس 2022، حول قضية الصحراء، أن “الاتحاد الأوروبي يواصل دعمه الكامل للجهود التي تبذلها الأمم المتحدة من اجل إيجاد حل سلمي لهذا النزاع وفقا للجوانب التي تم التعبير عنها مؤخرا بمجلس الأمن الدولي،لاسيما منها اللائحة رقم 2602 (2021).

وأوضح المسؤول الأوروبي، أنه “شجع بشكل علني وفي عديد المناسبات، استئناف المفاوضات، تحت إشراف المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي، ستافان دي ميستورا، الذي يحظى بالدعم الكامل من الاتحاد الأوروبي في البحث عن حل عادل ودائم و مقبول من الأطراف”.

كما أكد أن “جميع البلدان الأعضاء في الاتحاد الأوروبي يشاطرون هذا التمسك الراسخ بالطابع المحوري للمسار السياسي الذي تشرف عليه الأمم المتحدة و العمل في إطار لوائح مجلس الأمن الدولي والعمل على بلوغ نتيجة نهائية يتم التوصل اليها باتفاق مشترك حول نزاع الصحراء”.

وأشار في هذا الخصوص إلى أن “الاتحاد الأوروبي سيواصل تشجيع الطرفين على الالتزام بالمسار السياسي الذي تقوده الأمم المتحدة بجدية واحترام”.

وخلص رئيس الدبلوماسية الأوروبية في الأخير الى التأكيد على “التزامه الصريح بالتعاون مع الأمم المتحدة من اجل إيجاد حل سلمي لقضية الصحراء”.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...