لقا عمل يجمع وزير الفلاحة الصديقي والنائب البرلماني حمية حول الوضعية الصعبة للكسابة بجهة الداخلة بعد تتابع سنوات الجفاف اللتي اثرت سلبا على الغطاء النباتي و على قطعان الماشية

الداخلة الرأي:

عقد مساء يوم أمس الأثنين  السيد النائب البرلماني أمبارك حمية رفقة النائبين عن اقليم الطرفاية و اقليم بوجدور ؛ مع وزير الفلاحة و الصيد البحري السيد محمد الصديقي .

وتمحور هذا للقاء حول الوضعية الفلاحية  بالاقاليم الجنوبية ؛ و الذي اطلع من خلاله السيد النائب البرلماني أمبارك حمية  الوزير على الوضعية الصعبة للكسابة بجهة الداخلة وادي الذهب بعد تتابع سنوات الجفاف اللتي اثرت سلبا على الغطاء النباتي و على قطعان الماشية مما تسبب في نفوق بعضها و اصابة العديد منها بامراض مرتبطة بآثار الجفاف و ان الوضعية الراهنة تستدعي التدخل الفوري لمصالح الوزارة المختصة و بشكل استعجالي و بمساطر استثنائية للتعجيل بتزويد الجهة بالعلف المدعم و بالأدوية اللازمة و ذلك بشكل معتبر لانتشال قطيع الجهة من كارثة حقيقية.
و ان الكسابة في هذه الجهة خصوصا اصحاب الترحال الرعوي يحتاجون الى دعم استثنائي يخفف من عبء تتابع سنوات الجفاف و تداعيات جائحة كوفيد و ذلك بمراجعة ثمن بيع العلف و تخفيضه الى أدنى ثمن ممكن و لم لا مجانيته .



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...