التوقيع على اتفاقية إطار لتنزيل مشاريع الدفع بمسلسل التنمية بالأقاليم الجنوبية للمملكة

الداخلة الرأي :

وقعت جامعة ابن زهر ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب، أمس الأربعاء بأكادير، على اتفاقية إطار للتعاون والشراكة، تقضي ببلورة وتنزيل مشاريع تساعد على الدفع بالمسلسل المضطرد للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للأقاليم الجنوبية للمملكة.

وتنص هذه الاتفاقية، التي وقعها رئيس جامعة ابن زهر، السيد عبد العزيز بنضو، والمدير العام لوكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب، السيد جبران الركلاوي، على وضع إطار للشراكة بين الطرفين يحدد حيثيات تنفيذ مشاريع ذات طابع ثقافي وتربوي تعليمي وبحث علمي، تعود بالنفع على ساكنة الأقاليم الجنوبية (من طلبة وباحثين وأكاديميين ومؤلفين…)، وذلك بهدف تعزيز جاذبية الأقاليم الجنوبية ودعم تنافسيتها.

وحددت الاتفاقية الإطار عددا من المحاور للتعاون والشراكة بين الطرفين، تشمل “إنشاء مراكز الدراسات والبحوث متعددة التخصصات”، و”تشجيع استعمال الوسائل التكنولوجية الجديدة في مجالات البحث العلمي والتكوين”، و”خلق وتطوير وحدات التكوين (المختبرات والاستوديوهات ومراكز الابتكار)”.

كما تشمل مجالات التعاون والشراكة، وفقا للاتفاقية الإطار، “تنفيذ مشاريع تثمين وترويج الثقافة الحسانية”، و”التعاون وتبادل الخبرات مع الجامعات ومراكز البحث على الصعيدين الوطني والدولي”، إضافة إلى “تنظيم ندوات ولقاءات علمية يتم التفكير فيها باتفاق بين الطرفين”.

من جهة أخرى، وقعت جامعة ابن زهر ـ أكادير ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب على اتفاقيتين أخريين تقضيان بتجهيز فضاءين لتكنولوجيا المعلوميات، وإنتاج الموارد الرقمية.

وسيكلف هذان المشروعان، اللذان سيتم إنشاؤهما في مدينتي السمارة والداخلة، استثمارا ماليا بقيمة 5 ملايين درهم، تساهم في رصدها وكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب بما قدره 4 ملايين درهم، وجامعة ابن زهر بمبلغ مليون درهم.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...