مستويات قياسية لتفشي كورونا في المغرب

الداخلة الرأي

 

أعربت وزارة الصحة عن “قلقها الكبير” من في تفاقم الوضعية الوبائية بالمغرب، مشيرة إلى أن الأسبوع الماضي كان “أسوأ من الأسبوع الذي قبله”، ما يفرض ضرورة تكاثف الجهود بين المواطن والسلطات والالتزام بجدية بقواعد السلامة الصحية والقواعد الوقائية العامة وتحمل مسؤوليتهم.

وبحسب المعطيات الوبائية المحينة التي أدلت بها وزارة الصحة في تصريحها الأسبوعي الرابع، فإن المغرب سجل في الأسبوع الماضي 7700 حالة جديدة بالوباء، بمعدل تراكمي أسبوعي بلغ 21 لكل 100 ألف نسمة، فيما بلغت حصيلة الوفيات في الأسبوع الماضي 118 وفاة جديدة، أي بنسبة 23.3 في المئة من إجمالي الوفيات منذ بداية الوباء مستهل شهر مارس على صعيد المغرب، فيما بلغت حصيلة التعافي الأسبوعية 4912. وانعكس الانفجار الوبائي الذي يشهده المغرب على تصنيف المغرب عالميا مقارنة مع باقي الدول إقليميا ودوليا التي مسها الوباء، إذ انتقلت المملكة إلى المركز 58 في عدد الإصابات بعد أن كان في المرتبة 72، ثم قفز إلى المركز 61 عالميا في عدد الوفيات، بينما تقدم خلال الأسبوع الماضي بمركزين في عدد الكشوفات المخبرية ليحتل المركز 33 عالميا.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...