وزارة الداخلية تستعد لمقترح تخصيص دورة برلمانية استثنائية للمصادقة على القوانين الانتخابية

الداخلة الرأي/ متابعة

 

علمت “الأخبار”، من مصادر مطلعة، أن وزارة الداخلية بدأت تشتغل على إعداد ومراجعة المنظومة القانونية للانتخابات، لتكون جاهزة قبل الدورة البرلمانية المقبلة على أبعد تقدير. ولم تستبعد المصادر عقد دورة برلمانية استثنائية، خلال شهر شتنبر المقبل، في حالة التوصل إلى توافق بين الأحزاب السياسية.

وأوضحت المصادر أن الوزارة ستسلم مسودات مشاريع القوانين لزعماء الأحزاب السياسية، بناء على المذكرات المقدمة من طرفهم للوزارة، عقب المشاورات التي قادها وزير الداخلية معهم قبل أسابيع. وستنعقد جولة أخيرة من هذه المشاورات للحسم في المقترحات التي تحظى بالتوافق، وكذلك مناقشة النقط الخلافية، وبعد ذلك ستحيل الوزارة هذه المشاريع دفعة واحدة على المجلس الحكومي ثم البرلمان لدراستها والمصادقة عليها.

وكشفت المصادر وجود مقترح لعقد دورة برلمانية استثنائية لدراسة هذه القوانين والمصادقة عليها من طرف لجنة الداخلية، لتفادي الضغط الذي يفرضه قانون المالية على اللجان البرلمانية، خلال الدورة البرلمانية الخريفية، وحتى تكون هذه القوانين جاهزة قبل نهاية السنة، وتخصيص ما تبقى من الوقت لإصدار المراسيم والقرارات التطبيقية لهذه القوانين، قبل حلول موعد الاستحقاقات الانتخابية المقرر تنظيمها خلال السنة المقبلة، حسب ما أعلنه وزير الداخلية في لقائه مع زعماء الأحزاب.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...