جمعية السلام لحماية التراث البحري تصدر نداء عاجل للتدخل‎

الداخلة الرأي / مراسلة

ببالغ الحزن و الأسى توصلنا بوقوع حادث أليم للسيد الحبيب دليل فقد على أثره احدى ساقيه وأضرار بالغة في ساقه الأخرى، الحبيب دليل الوارد اسمه في تقرير لمنظمة اليونيسكو كأحد الغواصين الذين ساهموا في تحقيق انجاز مهم للتراث الانساني المغمور بالمياه، جعل الداخلة معروفة دوليا في مجال التراث البحري بمساهمته الفعالة في اكتشافه سفينة القيصر الألماني بسواحل جهة الداخلة وادي الذهب .

لم يكن الحبيب من الاشخاص الذين ينتظرون مقابل نشاطه بل كان عمله تطوعيا لخدمة هذه الجهة، من المساهمة في اكتشاف الجمعية الى تأكيد الاكتشاف مع بعثة وزارة الثقافة الى تنظيم اول نشاط دولي ، برهن على كفاءته المتميزة و أخلاقه العالية ليكن بذلك مثال للشهامة ونكران الذات ، رغم كل هذه المجهودات فانه لم يستفد يوما من أي شكل من أشكال الدعم والتحفيزات نظير هذه المجهودات الجبارة.

الحبيب دليل لم يكن يتوفر على عمل قار ليعيل به اسرته زوجته وابنتيه كان يعمل غواصا بالكاد يحصل على قوت يومه، اليوم هو طريح الفراش معدم و في حالة كارثية بمدينة الداخلة ، وعليه نلتمس التدخل العاجل من المؤسسات وأصحاب الضمائر الحية لانتشال السيد الحبيب دليل من هذه الحالة الكارثية بالنظر الى وضعيته والى كل ما قدم لمدينة الداخلة .

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...