القصر يتوصل بلائحة التعديل الوزاري والعثماني ينتظر المثول أمام الملك

الداخلة : الأربعاء 11 ديسمبر 2019 14:39



أضيف في 8 أكتوبر 2019 الساعة 09:21

القصر يتوصل بلائحة التعديل الوزاري والعثماني ينتظر المثول أمام الملك


الداخلة الرأي : الصباح

 

القصر توصل بها والعثماني ينتظر المثول أمام الملك

علمت “الصباح” أن سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، رفع اللائحة النهائية للتعديل الوزاري إلى الديوان الملكي، وأبلغ بأن المثول أمام الملك سيكون يوم (الاثنين) أو (الثلاثاء) على أبعد تقدير.
وكشفت مصادر من دائرة التحالف الحكومي أن الأسبوع الجاري سيشهد تعيينات أخرى لا تقل أهمية عن المناصب الحكومية، إذ ينتظر أن يسقط مسؤولون كبار من مناصب حساسة، في إطار حركة انتقالية غير مسبوقة في الإدارات العمومية والمديريات القطاعية والشركات والمكاتب الوطنية، ينتظر أن تشمل حوالي 200 تعيين في المناصب العليا قبل نهاية السنة، موزعة بين المجالات الإستراتيجية، التي يعين فيها الملك، والمجالات العادية التي سيتولى العثماني مأمورية إعادة الانتشار فيها.
وتفيد آخر التسريبات بأن العثماني نجح في امتحان تقليص عدد الوزراء، إذ يمكن ألا تزيد النسخة الثانية من حكومته عن عشرين وزيرا بينهم ثمانية تقنوقراط، و تمكن من فرض بقاء الأحزاب الستة المكونة للتحالف الحكومي في الأغلبية وعدم الخروج أي منها إلى المعارضة، بعدما وعد بتعويض الأحزاب عن المناصب المفقودة في إطار محاصصة في توزيع المناصب العليا المشمولة بعملية تعيين كبرى ستستمر إلى نهاية السنة الجارية.
وكشفت المصادر المذكورة أن الدولة لجأت إلى أطر القطاع الخاص بحثا عن الكفاءة، خاصة فيما يتعلق ب المراكز الجهوية للاستثمار، على وقع تساؤلات عن الجدوى من ذلك، في ظل الإبقاء على القانون الحالي الذي يجعل المراكز المذكورة محكومة بأهواء ومزاج الولاة.





وأطلع العثماني إخوانه في الحزب على مستجدات التعديل المرتقب في الاجتماع الشهري للأمانة العامة للعدالة والتنمية، أول أمس (السبت)، الذي ناقش فيه معهم جملة من القضايا السياسية الراهنة.
وأوضح سليمان العمراني، النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن “الأمانة العامة توقفت مليا عند قرار حزب التقدم والاشتراكية الانسحاب من الحكومة، إذ أكد أعضاء أمانة “المصباح” على أن حزب العدالة و التنمية، يقدر ويحترم حزب التقدم والاشتراكية، ويعتز بما كان من عمل وتعاون بين الحزبين، بما أسهم في مسيرة البناء الديمقراطي بالمغرب وتعزيز عطائها التنموي”.
وأضاف العمراني، أن ” التقدم والاشتراكية يقرر اليوم مغادرة الحكومة، وهذا قرار مؤسف، لكننا نحترمه ونقدره” مردفا “ويقيننا في العدالة والتنمية أن إخواننا في التقدم و الاشتراكية، يتقاسمون معنا الإرادة في أن تستمر علاقات حزبينا في المستقبل، بما يسهم في العمل سويا وفي إطار مساحات المشتركة بين الحزبين”.
وكشف النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية أن “الأمانة العامة تدارست سُبل وإجراءات تفعيل التوصيات والخلاصات، التي نتجت عن الحوار الداخلي لحزب العدالة والتنمية، بما سيكون له من آثار جوهرية على وثائق الحزب الأساسية، خاصة ورقة البرنامج العام و الأطروحة السياسية والنظام الأساسي للحزب، موضحا أنه  “وقع الاتفاق على أن يحاط المجلس الوطني  للحزب في دورته العادية المقبلة، بمجريات هذا الحوار ومساراته وما كان من نقاش بشأنه وما أنتجه من توصيات.

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
15 قتيلا و1836 جريحا حصيلة حوادث السير بالمملكة خلال أسبوع واحد
تتويج الفائزين بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها السابعة عشرة
انعقاد مجلس للحكومة يوم الخميس وهذا جدول اعماله
وزارة التربية الوطنية.. حاملو الشهادات يمددون إضرابهم لأسبوع آخر
أزيد من 117 ألف منخرط في نظام المقاول الذاتي إلى حدود 30 نونبر الماضي
الأراضي السلالية تسقط واليا
مسؤول بلجيكي: المغرب يعتبر نموذجا متميزا بالمنطقة في مجال الهجرة
قرار رسمي يمنع نقل الأشخاص في التريبورتورات
صفقات تورط مسؤولين جماعيين والعزل يترصدهم
منتخبون “كبار” يلتهمون أموال الداخلية