الداخلية تحصي أطرها في أفق إعادة هيكلة الإدارة الترابية وتقدم على تعيين 24 عاملا جديدا

الداخلة الرأي: متابعة

قال مصدر مسؤول بوزارة الداخلية في حديث مع جريدة “بالواضح” أنه مباشرة بعد الخطاب الملكي السامي أعدت الوزارة لائحة من أكفإ أطرها وذلك لاقتراحها على الديوان الملكي.

هذا وأكد مصدرنا أن هذه اللائحة التي أعدتها الداخلية تهم خيرة العمال والولاة بسلك الإدارة الترابية، ومهندسي الدولة الذين يشتغلون بمختلف المصالح المركزية.

وتأتي هذه الخطوة بحسب المتحدث نفسه، في إطار التوجهات الملكية الرامية إلى تنزيل مشروعي الجهوية المتقدمة والنموذج التنموي الجديد الذي يقتضي إعادة بعث الروح في مختلف الادارات ومؤسسات الدولة.

وفي ذات السياق علمت “بالواضح” أنه من المرتقب مباشرة بعد التعديل الحكومي أن تعد وزارة الداخلية لائحة من العمال والولاة على أساس لائحة الكفاءات المقترحة للديوان الملكي.

إذ تتجه وزارة الفتيت لتعيين 12 عاملا كرؤساء أقسام الشؤون الداخلية، و12 عاملا جديدا على مستوى مقرات ولايات الجهات ، فيما سيتم إحداث 12  منصب كاتب عام مكلف بالشؤون الجهوية.

وتأتي هذه التغييرات الجوهرية بسلك الإدارة الترابية لتنزيل الرؤية الملكية القاضية بتقريب خدمات مؤسسات الدولة من المواطنين عبر تقوية وظيفة الوالي والعامل بوصفهم ممثلي الدولة.

إذ أقدمت الداخلية على إحداث ما مجموعه 16 مصلحة على مستوى ولايات الجهات، تابعة للكتابة العامة المكلفة بشؤون الجهة، أغلبها تشتغل على ملف تنزيل اللامركزية، وأربعة أقسام ستعين على رأسها كفاءات من الإدارة المركزية.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...