المجلس الاقتصادي والاجتماعي يدعو إلى اعتماد استراتيجية للاقتصاد الأزرق

الداخلة : الإثنين 25 مارس 2019 11:19



أضيف في 27 دجنبر 2018 الساعة 09:43

المجلس الاقتصادي والاجتماعي يدعو إلى اعتماد استراتيجية للاقتصاد الأزرق


الداخلة الرأي:متابعات

 

صادقت الجمعيـة العامة للمجلــس الاقتصـادي والاجتماعـي والبيئي بالإجماع على تقريـر حـول موضوع: "الاقتصاد الأزرق: ركيزة أساسية، لبناء نموذج تنموي جديد"، يهدف إلى رصد الإمكانات التي يتيحها الاقتصاد الأزرق،  وتسـليط الضـوء علـى ســبل تثمينها وتطويرهـا، وذلــك مــن أجـل جعـل هذا الاقتصاد ركيـزة أساسـية لبنـاء النمـوذج التنمـوي لمغـرب الغـد.
وكشف التقرير، أنه بالرغم من اعتماد المغرب العديـد مـن الاسـتراتيجيات القطاعيـة التـي تغطـي عـدة أنشـطة ترتبـط بشـكل مباشـر أو غيـر مباشـر بالرصيـد والوسـط البحرييـن، إلا أن الحاجـة "أصبحـت ملحـة إلى بلـورة رؤيـة جديـدة مـن أجـل تحريـر الطاقـات الكامنـة لخلـق الثـروات وإحـداث فـرص الشـغل، وتثميـن إمكانات القطاعـات ذات الصلة بالاقتصاد الأزرق.
وأوصى المجلس، في هذا الإطار، باعتماد اسـتراتيجية للاقتصاد الأزرق، تتسم بالاستدامة والقدرة على الإدماج وتستجيب للخصوصيات الجهوية، وترتكز على القطاعات الاقتصادية التقليدية، كالصيد والسياحة والأنشطة المينائية، مع العمل على النهوض بقطاعات جديدة ذات إمكانات نمو عالية.





كما أوصى خبراء، المجلس، بضمان التثمين الأمثل لمنتجات البحر، من خلال تطوير قطاع لتربية الأحياء المائية، يراعي متطلبات الحفاظ على البيئة، وتوفير خدمات مينائية مناسبة، ودعم الأسطول الوطني، وتشجيع تطوير أنظمة إيكولوجية مندمجة، لبناء السفن وإصلاحها.
واقترح المجلس، في بلاغ له، العمـل بشـكل تدريجـي علـى إعـادة توجيـه الجهـود الراميـة إلـى النهـوض بالعـرض السـياحي السـاحلية، وتقليـص انعكاسـاته علـى الأنظمة البيئية، والحرص على تطوير أنظمة السياحة المسؤولة والمحلية بشكل قوي.
ودعا المجلس، إلى الاستثمار في البحث والابتكار في القطاعات الجديدة ذات الصلة، بتثمين الخدمات البحرية، لا سيما في ما يتعلق بالتكنولوجيات الحيوية البحرية والطاقات المتجددة، فضلا عن أنشطة تحلية المياه المراعية لمتطلبات حفظ البيئة، وأنشطة التنقيب واستكشاف الموارد المعدنية والأحفورية، وهي مجالات توفر إمكانيات مهمة لتطوير الاقتصاد الأزرق.
وختم المجلس توصياته، بالدعوة إلى إدماج مهن الاقتصاد الأزرق في مظومة التربية والتكوين المهني، من خلال فتح المزيد من مسالك التكوين، المتخصصة في المجالات البحرية، بما يوفر موارد بشرية تتمتع بالتأهيل والكفاءة اللازمة.

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
المندوبية السامية للتخطيط: 67,6 في المائة من العاطلين يبدون استعدادهم للعمل في أي قطاع كان
الموانئ المغربية حققت ارتفاعا في الرواج نسبته 1,9 في المائة
عدد المقاولين الذاتيين تجاوز 85 ألف مقاول سنة 2018
19 يوما فقط للاستفادة من الإلغاء الكلي أو الجزئي للضرائب
وزارة المالية تقرر رفع حصة المغاربة من العملة الصعبة خلال السفر للخارج
المديرية العامة للضرائب.. مراقبة صارمة لأصحاب المهن الحرة لمحاربة التهرب الضريب
بنك المغرب يحذر من رسالة احتيالية تم ترويجها عبر الانترنيت
الخزينة العامة للمملكة: عجز الميزانية فاق 20 مليار درهم هذا العام
الحليمي: ثلث خريجي جامعات المغرب لا يجدون مكانا في سوق العمل
المديرية العامة للضرائب تطلق شهادات إلكترونية جديدة