ورشة تكوينية حول حماية وتثمين المناطق الرطبة في جهة الداخلة - وادي الذهب

الداخلة : الخميس 02 أبريل 2020 18:13



أضيف في 28 فبراير 2020 الساعة 00:19

ورشة تكوينية حول حماية وتثمين المناطق الرطبة في جهة الداخلة - وادي الذهب


الداخلة الراي / و م ع

 

 

شكل موضوع حماية وتثمين المناطق الرطبة في جهة الداخلة - وادي الذهب محور ورشة تكوينية نظمت، اليوم الخميس بالداخلة، بمبادرة من شبكة خليج الداخلة للعمل الجمعوي والتنمية، تحت شعار "لنحافظ معا على الأراضي الرطبة والتنوع البيولوجي".

وتهدف هذه الورشة البيئية، المنظمة احتفاء باليوم العالمي للمناطق الرطبة، بشراكة مع التنسيقية الجهوية للائتلاف المغربي من أجل المناخ والتنمية المستدامة بجهة الداخلة - وادي الذهب وبتعاون مع المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين والمندوبية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر بالداخلة والمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالمدينة، إلى التحسيس بضرورة حماية المناطق الرطبة على المستوى الجهوي، وكذا مختلف التحديات التي ينبغي مواجهتها، في ضوء التدهور التدريجي لهذه الفضاءات الهشة.

وشكل هذا اللقاء كذلك مناسبة لإطلاع المشاركين، لاسيما الأساتذة المتدربين التابعين للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالداخلة - وادي الذهب والفاعلين الجمعويين، على المناطق الرطبة في الجهة مثل خليج الداخلة وموقع "سبخة إمليلي" وتحسيسهم بضرورة حماية هذه المناطق الرطبة، مع الأخذ في الاعتبار الدور الرئيسي التي تضطلع به في حياة الأفراد من حيث الحفاظ على التنوع البيولوجي.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أكد المدير الإقليمي للمياه والغابات ومحاربة التصحر، المهدي بناصر، أن المغرب يتوفر على 38 منطقة رطبة تمتد على مساحة 316 ألفا و86 هكتار، من بينها خليج الداخلة (40 ألف هكتار)، المصنفة ضمن الاتفاقية المتعلقة بالمناطق الرطبة (رامسار)، في سنة 2005، مشيرا إلى أن هذه السبخة تعد فضاء صحراويا هشا يستحق أن نوليه اهتماما خاصا لحمايته والحفاظ عليه.

وأضاف السيد بناصر أن موقع "سبخة إمليلي"، المدرج ضمن قائمة رامسار 2018، يتوفر على نظام بيئي فريد بنحو 160 جيبا مائيا في منطقة صحراوية، بمعدل ملوحة يتراوح ما بين 24 و350 غرام/لتر، حيث تعيش أنواع نادرة من الأسماك من أهمها سمك "تيلابيا غينيا"، مع تسليط الضوء على الدور الهام الذي تضطلع به هذه المناطق الرطبة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.






من جهته، استعرض رئيس مصلحة المرصد الجهوي للبيئة والتنمية المستدامة، جمال أزيكو، سلسلة من المعطيات والإحصائيات حول المناطق الرطبة في الجهة، داعيا في هذا الصدد إلى إدماج هذه المواقع البيئية في برامج التنمية الجهوية ومخططات العمل الجماعية، وذلك في تنسيق تام بين مختلف الفاعلين والمتدخلين.

وفي هذا السياق، أكد السيد أزيكو الحاجة إلى إجراء قائمة جرد لجميع المناطق الرطبة في الجهة، وتحديد الملك العمومي المائي، مشددا على ضرورة إحداث لجنة جهوية ولجان تختص بكل منطقة رطبة، من خلال مخططات عمل ومؤشرات محددة.

وفي هذا الإطار، قال السيد أزيكو إنه سيتم قريبا إطلاق نظام معلومات للبيئة والتنمية المستدامة على مستوى الجهة، مشيرا إلى أنه يشكل أداة حقيقية للمساعدة في اتخاذ القرار البيئي، بغية تحديد الرهانات البيئية والمواضيع والمؤشرات ذات الأولوية بالنسبة لهذه الجهة.

من جهته، قال السيد محمد يداس، رئيس شبكة خليج الداخلة للعمل الجمعوي والتنمية، إن اليوم العالمي للمناطق الرطبة يشكل مناسبة سنوية للتأكيد على دور هذه المنظومات الإيكولوجية الحساسة في التصدي لظاهرة تغير المناخ وتنظيم الظواهر المناخية الطبيعية والتخفيف من آثارها، لما لها من تأثير مهم في تخزين الكربون وتنظيم وضبط مستويات انبعاثات الغازات الدفيئة، والحد من تآكل التربة وباقي الكوارث الطبيعية كالفيضانات وموجات الجفاف والأعاصير.

وأضاف السيد يداس أن الأراضي الرطبة تساهم في تجديد إمدادات المياه الجوفية التي تعد مصدرا هاما للتزويد بالمياه، كما أنها توفر شروط العيش لمجموعة كبيرة ومتنوعة من الأنواع الحيوانية والنباتية، فضلا عن أهميتها اقتصادية المهمة، باعتبارها ثروة طبيعية منتجة لمواد مختلفة توفر مواد معيشية للساكنة وخدمات إيكولوجية ووظائف حيوية وبيئية لمختلف الكائنات الحية.

وتم، خلال هذه الورشة، تسليط الضوء على غنى الأراضي الرطبة في الجهة وتنوعها البيولوجي، وكذا تعزيز إجراءات التحسيس لتشجيع تكاثر العديد من الأنواع التي تعيش هناك.

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
بالصور : حملة طبية لفائدة ساكنة مركز أوسرد والبوادي المجاورة
السلطات المحلية بالداخلة تلزم سائق سيارة الاسعاف الخاصة بنقل التحاليل صوب مختبر بكلميم للحجر الصحي
جمعية ضباط وبحارة الصيد البحري بجهة الداخلة يناشدون والي الجهة التدخل لمنع مغادرة طاقم مغربي بسفينة أوروبية ميناء الداخلة ‎
الداخلة - وادي الذهب.. قطاع الصحة يتعبأ بقوة من أجل التصدي لفيروس كورونا
بسبب كورونا..مجلس .جهة الداخلة وادي الذهب يوزع ألواح إلكترونية لضمان نجاح التعليم عن بعد
عاجل :التحاليل المخبرية تُثبت خلو شخصين من فيروس ''كورونا'' بمدينة الداخلة
الجمعية المغربية لأرباب المراكب ومعامل صيد السمك السطحي بالداخلة تساهم بـ 10 ملايين درهم في صندوق تدبير فيروس كورونا
الخطاط ينجا إلزمو بيوتكم والتنسيق سيكون مع السلطة المحلية ولاعلاقة لأي شخص اوجمعية اوهيئة بعمليات التسجيل
عاجل .. تسجيل حالتين جديدتين يشتبه في إصابتهما بفيروس ''كورونا'' بمدينة الداخلة
ردو بالكم ...سلطات الداخلة تدخل شخص قادم من البادية للحجر الصحي 14 يوم